الخميس, ديسمبر 2, 2021
Homeأخبار عاجلةسنن مهجورة في الوضوء

سنن مهجورة في الوضوء


توجد الكثير من السُنن المهجورة في الوضوء، وفيما يأتي بعضها:

المضمضة والاستنشاق بغرفة واحدة، ودليلها: فعل النبي -عليه الصلاة والسلام- قال -عبد الله بن زيد -رضي الله عنه-: (ثُمَّ أدْخَلَ يَدَهُ فاسْتَخْرَجَها فَمَضْمَضَ، واسْتَنْشَقَ مِن كَفٍّ واحِدَةٍ فَفَعَلَ ذلكَ ثَلاثًا).

التشهّد والدعاء المأثور بعد الانتهاء من الوضوء؛ لحديث النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: (ما مِنكُم مِن أحَدٍ يَتَوَضَّأُ فيُبْلِغُ، أوْ فيُسْبِغُ، الوَضُوءَ ثُمَّ يقولُ: أشْهَدُ أنْ لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وأنَّ مُحَمَّدًا عبدُ اللهِ ورَسولُهُ؛ إلَّا فُتِحَتْ له أبْوابُ الجَنَّةِ الثَّمانِيَةُ يَدْخُلُ مِن أيِّها شاءَ).

صلاة ركعتين بعد الوضوء؛ لحديث النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: (مَن تَوَضَّأَ نَحْوَ وُضُوئِي هذا ثُمَّ قامَ فَرَكَعَ رَكْعَتَيْنِ لا يُحَدِّثُ فِيهِما نَفْسَهُ غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ)، والأفضل المُبادرة إلى صلاتها بعد الوضوء مُباشرةً، وإن انشغل الإنسان عنها وصلّاها بعد ذلك، فلا بأس.

الوضوء قبل الغسل، وقد ورد ذلك في فعل النبي -عليه الصلاة والسلام- قالت عائشة -رضي الله عنها-: (كانَ إذَا اغْتَسَلَ مِنَ الجَنَابَةِ، بَدَأَ فَغَسَلَ يَدَيْهِ، ثُمَّ يَتَوَضَّأُ كما يَتَوَضَّأُ لِلصَّلَاةِ).

RELATED ARTICLES

Most Popular

Recent Comments

علاء حامد on فما للعمر بعدك فرح
علاء حامد on فما للعمر بعدك فرح