0 C
New York
الإثنين, يناير 17, 2022

Buy now

إطلاق كتيب الاسترشادات الطبية لأمراض الأنف والأذن والحنجرة وطب السمع والاتزان والتخاطب

احتفلت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية بالإعلان عن إصدار كتيب الدلائل الاسترشادية لأطباء “الأنف والأذن والحنجرة وطب السمع والإتزان والتخاطب” على مستوى الجمهورية، بما يخدم المرضى بتقديم أفضل العلاجات ويساعد الأطباء فى التعرف على أفضل ما وصل له الطب فى العلاجات والجراحات في هذا التخصص.

كما تم تكريم كافة الأطباء الذين ساهموا بأبحاثهم وخبراتهم فى وضع هذا الكتيب من مختلف الجامعات المصرية والمستشفيات الحكومية والأكاديمية العسكرية وأكاديمية الشرطة والأزهر بشهادات وميداليات تقديرا لجهودهم وإخلاصهم لهذا المشروع القومي.

في غضون ذلك، قال الدكتور رضا حسين كامل “أستاذ الأنف والجيوب الأنفية بكلية الطب جامعة القاهرة”، ومقرر لجنة الدلائل الاسترشادية إنه تم وضع الدلائل الاسترشادية من خلال كبار الأطباء والاستشاريين، وذلك بهدف توجيه الأطباء لاستخدامها لعلاج المرضى بأفضل وأحدث الطرق، حيث يساعد ذلك في توفير أدق العلاجات فى التخصصات المختلفة.
وأضاف أنه تم الوصول لهذه الاسترشادات بدقة، وذلك من خلال عملية بحث من اللجنة مكونة من 253 طبيبا استشاريا فى تخصصات أمراض الأنف والأذن والحنجرة والاتزان والسمع، حيث قاموا بفحص الدلائل العلاجية بالخارج و مقارنتها بطبيعة العلاجات المتبعة داخل مصر وقد حدث توافق كبير على كثير منها وما لا يتوافق مع مصر وطبيعتها وطبيعة ونوعية أمراض معينة بها تم استبعاده ووضع البديل المتميز والموثوق من نتائجه بما يعطى فى النهاية النتيجة المرجوة منه .

وأشار إلى أنه سيجرى تعميمها بين الأطباء من خلال كليات الطب والمستشفيات الجامعية ومستشفيات التأمين الصحى والطب العسكرى وأكاديمية الشرطة وجامعة الأزهر والمؤسسات الطبية المختلفة وتعريفهم بها لاتباعها وبما يوفر أفضل نتيجة لصالح المرضى، وأيضا يساعد الأطباء فى التشخيص وكتابة الدواء المناسب حسب جدول الدلائل الاسترشادية.

من جانبه أكد الدكتور اشرف خالد نائب رئيس جامعة بنى سويف وأستاذ الأنف والأذن والحنجرة أن الاحتفال بإعلان الجزء الأول من كتيب الإرشادات الطبية يساهم فى مساعدة الأطباء فى وضع أفضل طرق العلاج من والجراحات التى وصل له الأطباء ذوى الخبرة الكبرى فى مصر والعالم و تلك الإرشادات هى حماية للطبيب ومساعدة للمرضى لتقديم أفضل طرق العلاج لهم وليست سيفا على رقاب الأطباء كما قد يظن البعض بل إنها تساعد الأطباء على الوصول لأفضل الطرق العلاجية .

واضاف أن كتيب الاسترشادات يتعامل مع العلاجات على أساس المادة الفعالة فى العلاج وليس للتعامل مع أسماء أدوية بعينها فمن وضعوا كتيب الإرشادات هدفهم الأول هو صحة المريض وتقديم أفضل علاج له .

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles