22.7 C
New York
الخميس, يونيو 30, 2022

Buy now

تركيا تقر للمرة الأولى باحتمال وقوع “أخطاء” خلال حملة التطهير بعد محاولة الانقلاب

علم تركيا

تركيا

ا ف ب

أقرت تركيا للمرة الأولى الإثنين باحتمال وقوع “أخطاء” خلال حملة التطهير التي تلت محاولة الانقلاب الفاشلة، معبرة في الوقت نفسه عن استيائها من السلطات الألمانية التي منعت الرئيس رجب طيب أردوغان من التحدث إلى مناصريه خلال تظاهرة في ألمانيا.

وفي موقف لافت في أنقرة، اقر مسؤولان كبيران أن حملة التطهير التي أطلقت بعد محاولة الانقلاب في 15 يوليو ولاقت انتقادات شديدة في الخارج قد تكون تضمنت “أخطاء”.

وقال نائب رئيس الوزراء التركي نعمان كرتلموش “إذا وقعت أخطاء فسنصححها”. وأضاف، أن “المواطنين الذين لا علاقة لهم بهم (أتباع جولن) عليهم أن يطمئنوا، لن يصيبهم أي مكروه”.
وأضاف أن الآخرين “سيدفعون الثمن”، في إشارة إلى مناصري جولن الذي تطالب أنقرة السلطات الأمريكية بتسليمه.

وأطلقت ملاحقات قضائية بحق حوالى 10 آلاف منهم، وتم حبسهم احترازيا، وبينهم صحفيون، كما طرد أكثر من 50 ألفا من مناصبهم.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles