3 C
New York
الإثنين, يناير 17, 2022

Buy now

75 % من ميداليات مصر فى الأوليمبياد لأبناء الثغر

اللجنة الاوليمبية

التاريخ لا يكذب ولا يتجمل.. ومدينة الثغر الإسكندرية التى تمثل العاصمة الثانية لمصر منذ دخولها الرياضة أصبحت المدينة الرياضية الأولي.. والحقيقة التى لا يختلف عليها اثنان من خبراء الرياضة أن تاريخ مصر القارى (الإفريقي) والإقليمى (المتوسطي) والعالمى والأوليمبى زاخر بالبطولات والإنجازات وأن أبطال الإسكندرية لهم البصمة الكبيرة فى ذاكرة التاريخ السكندرى الرياضي، الذى يحمل شعار العطاء والفن والموهبة دون حدود.

ومن هذا المنطلق سوف نقوم بإلقاء الضوء بشكل تركيزى وليس شموليا على أهم المحطات التذكارية فى تاريخ الرياضة المصرية التى سطر منها أبطال وبطلات الثغر 75% من الميداليات والإنجازات الأوليمبية والعالمية والإقليمية (المتوسطية) والعربية وتسجيلها باسم مصر ومن أبرز الأبطال العظماء الذين أنبتتهم أرض مدينة الثغر وصعدوا لمنصات التتويج وعزف لهم السلام الوطنى ورفعوا علم مصر شامخا فوق منصات التتويج:

المصارع إبراهيم مصطفى الحائز ذهبية أوليمبياد أمستردام 1928.

الرباع إبراهيم شمس ذهبية برلين 1936.

الرباع محمود فياض ذهبية لندن 1948.

الرباع أنور مصباح ذهبية لندن 1948.

المصارع إبراهيم عرابى برونزية لندن 1948.

الرباع وصيف إبراهيم فضية برلين 1936.

الملاكم عبد المنعم الجندى برونزية روما 1960.

بطل الجودو محمد رشوان فضية لوس أنجلوس 1984.

تامر صلاح برونزية اثينا 2004.

هشام مصباح برونزية بكين 2008.

المصارع الأسطورة كرم جابر ذهبية أثينا 2004.. آخر ذهبية تحققت بعد 56 عاما.

المصارع كرم جابر فضية لندن 2012.

بطل السلاح علاء أبوالقاسم فضية لندن 2012.

وهناك العديد من الأبطال العالميين فى الخمسينيات والستينيات وفى العصر الحديث مازالت هناك بصمات تاريخية للبطلات الرباعات نهلة رمضان وعصمت منصور وهبة الله عبد الرحيم وهؤلاء النخبة هم أبناء النادى الأوليمبي.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles