12.2 C
New York
الخميس, سبتمبر 29, 2022

Buy now

أحمد الجربا: ماذا يمكن للسوري أن يفعل الآن ؟

أحمد الجربا

أحمد الجربا

كتب رئيس تيار الغد السوري الرئيس السابق للائتلاف الوطني السوري المعارض أحمد الجربا، على موقع تيار الغد الإلكترونى، مقالين تطرق خلالهما لتوصيف الوضع السورى والإجابة على سؤال “ماذا يمكن للسوري أن يفعل الآن؟ .”

وتفاعل عدد كبير من أبناء الشعب السورى مع الجربا وتناقشوا معه فى العديد من الامور، طرحوا عددا من الأسئلة التي يطرحونها على أنفسهم بعد ست سنوات من عمر الثورة وبعد استشهاد مئات الالاف واعتقال عشرات الالاف منهم وتهجير الملايين خارج بلادهم.ويتضح عمق السؤال وجوهر صعوبة الاجابة عليه فى أن الملف السوري لم يعد شأنا سوريا ولا إقليميا بل تخطاهما نحو الدولية الأمر الذي يجعل الاجابة اكثر تعقيدا.

وأكد الجربا عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ” انه سيجيب على كل الأسئلة التي ستطرح مع كثير من التفصيل في رؤيته الخاصة للماضي والحاضر والمستقبل.

واعتبر رئيس تيار الغد السورى فى الجزء الثانى من مقالته أننا لا نبالغ إن قلنا إن المسألة السورية “تفوقت في الأسى والتعقيد والنتائج الكارثية على كل مآسي العالم منذ نهاية الحرب العالمية الثانية وحتى هذه اللحظة، “.

لكنه رأى أن السؤال الذي يواجه حالة اليأس، “هل ما يحصل اليوم هو نهاية التاريخ السوري؟ هل ثمة شعب انتهى إلى مجرد لاجئين وقتلى ومجرمين؟ ناهيك عن الميزات التي تغنى بها السوري طوال تاريخه من حيث إن سوريا مهد الحضارات وأول الأبجدية.

حقيقة وليس من باب الاعتزاز المغرق في المقاصد الفاسدة والذي مارسه النظام طوال تاريخه منذ انقلاب الأسد الأب وحتى اللحظة مع توريث الجريمة الموغلة بالدماء والإفساد، ما يحصل الآن لسوريا والسوريين إلا سنوات كارثية ستمر وسيكون السوري الذي منح العالم الأبجدية والعلم والمعرفة وأسس الإمبراطورية الأموية لتشرق شموس الحضارة من الشام إلى إسبانيا، سيكون بمقدوره بناء أكبر النماذج علوا ودليلا على قدرة الإنسان الخروج من المأساة إلى النور وما هو أكيد إن السوري لا يقل عن الألماني ذكاء وطاقة للبناء، الألماني الذي بنى بلاده بعد جريمة هتلر التي أصبحت مثلا في جرائم العصر الحديث”.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles