الثلاثاء, ديسمبر 7, 2021
Homeأخبار المحافظاتقوات الأمن بالشرقية تحبط محاولة أهالى لهدم منزل المتهم بقتل الطفل "أنس"

قوات الأمن بالشرقية تحبط محاولة أهالى لهدم منزل المتهم بقتل الطفل “أنس”

الطفل انس

الطفل انس

 

تجمهر العشرات من أهالي قرية “نزلة خيال التابعة” لمركز أبو كبير بمحافظة الشرقية، اليوم الأربعاء، أمام منزل أهل المتهم بقتل الطفل “أنس” بعد خطفه من أهله منذ ثلاثة أيام، في محاولة منهم لهدم المنزل .

وتمكن ضباط المركز، من فض التجمهر، قبل تزايد الأعداد، حيث أقنعوهم بأن المنزل خالي من أهل المتهم، كما أنه تم ضبط المتهم، ويجب عليهم ترك القانون والعدالة تأخذ مجراها.

كان ضباط مباحث مركز شرطة أبو كبير التابع لمديرية أمن الشرقية، عثروا، اليوم الأربعاء، على جثة الطفل المختطف من أهله منذ ثلاثة أيام، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفي العام بأبو كبير، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

تلقى مدير أمن الشرقية، اللواء رضا طبلية، إخطارًا من مركز شرطة أبو كبير، يفيد بالعثور على “أنس أحمد محمد حسين”، 8 سنوات، الابن الوحيد لأسرته، المقيمين بنزلة خيال التابعة لدائرة المركز، مقتولًا، وذلك بعد 3 أيام من خطفه، مقابل فدية مالية 2 مليون جنيه، من أسرته.

وأفاد مصدر أمني بمديرية أمن الشرقية، بأن المتهم، تخلص من الطفل حيًا بعد ساعات من خطفه؛ لتعرف الطفل عليه، حيث قام بحفر حفرة في غرفة طيور يمتلكها على بعد 40 مترًا من منزل الطفل المخطوف، ودفنه فيها.

وأضاف المصدر، أن المتهم خطف الطفل أثناء عودته من درس القرآن الكريم، مشيرًا إلى أن الطفل رفض ترك المصحف الذي كان معه، فقام المتهم بدفن الطفل حيًا ومعه المصحف خاصته.

تم تشكيل فريق بحث جنائي، قاده العميد عمرو عبد الرؤوف، رئيس فرع البحث الجنائي لفرع الشمال، وتبين أن المتهم يدعى “يحيى.إ.م.إ” 42 عامًا، سائق “توك توك”، جار الطفل. وتبين أن المتهم، خطف الطفل مقابل طلب فدية مالية قدرها 2 مليون جنيه، من أسرته؛ نظرًا لمروره بضائقة مالية، وأن الطفل هو الولد الوحيد لأسرته على بنتين. وتمكن ضباط مباحث المركز،من ضبط المتهم واعترف تفصيليًا بارتكاب الواقعة، كما أرشد عن الهاتف المحمول بداخله الشريحة المستخدمة فى مساومة أهل المجني على الفدية المالية، والذي كان يخفيه بأرضه الزراعية.

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular

Recent Comments

علاء حامد on فما للعمر بعدك فرح
علاء حامد on فما للعمر بعدك فرح