11.1 C
New York
الإثنين, أكتوبر 3, 2022

Buy now

مستشار شيخ الأزهر ينفي مناقشة موضوع الخطبة الموحدة مع رئيس الجمهورية

احمد الطيب شيخ الازهر

احمد الطيب شيخ الازهر

قال الدكتور محمد مهنا، مستشار شيخ الأزهر، تعليقًا علي ما نشر من شائعات حول أن لقاء الإمام الأكبر برئيس الجمهورية، دار حول القضية محل الجدل وهى الخلاف بين وزارة الأوقاف ومشيخة الأزهر حول الخطبة الموحدة، هو أمر غير صحيح تمامًا، فهو لقاء يأتي ضمن اللقاءات الدورية بين الإمام ورئيس الدولة.

وأكد أنه لا يجوز التحدث عن ما حدث بين الأزهر والأوقاف علي أنه خلاف، فمؤسسات الدولة لا تختلف، وجدير بالذكر أن أمر الخطبة الموحدة أثار لغطًا، وهذا أمر طبيعي.

وأوضح مستشار شيخ الأزهر، في حواره ببرنامج الحياة اليوم، علي فضائية الحياة، اليوم الخميس، أن القانون منح المشيخة المسئولية عن الأمور الدينية والقانونية الخاصة بالدعوة، وتدخلنا فيه أمر طبيعي، وليس كما يذاع أن الامر بعيد عن الشريعة ولا يجوز التدخل فيه.

وأشار إلى أن مؤسسات الدولة يجب أن تعي أن الأمور الدينية تعود لمشيخة الأزهر، ويجب أن يعملوا تحت مظلتها في مثل هذه الأمور، فالأزهر الشريف هو المرجعية الدينية الوحيدة، كما نص الدستور.

وقال إن لقاء شيخ الأزهر برئيس الجمهورية، ركز فيه الإمام علي ضرورة تدريب الشيوخ والأئمة ومعرفتهم بعدد من اللغات، وكيفية التعامل مع الشعب وفهم ثقافتهم.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles