12.7 C
New York
الإثنين, أكتوبر 3, 2022

Buy now

بعد رفض القابضة خفض أسعار الغزول أزمة أصحاب مصانع الغزل بالمحلة تدخل النفق المظلم

اعتصام عمال مصنع غزل المحلة , غزل ونسيج

قرر مجلس إدارة رابطة أصحاب مصانع الغزل والنسيج بالمحلة وأعضاء الجمعية العمومية وأعضاء من لجنة اتحاد الصناعات النسيجية والغرفة التجارية وشعبة المصدرين والنساجين عقد اجتماع طارئ بمقر الرابطة خلال الساعات القليلة المقبلة لبحث أزمة ارتفاع الغزول المحلية والمستوردة

والتي ضربت أصحاب المصانع في مقتل وباتت تهدد بتوقف عجلة الإنتاج من أجل التوصل الي حلول جذرية لمواجهة المشكلة القائمة بعد أن فشل الاجتماع الذي عقده وفد من أعضاء رابطة أصحاب المصانع بالمحلة أمس مع الدكتور احمد مصطفي رئيس الشركة القابضة لصناعة الغزل والنسيج بالقاهرة.

وأكد إبراهيم الشوبكي نائب رئيس الرابطة ان الاجتماع الذي عقد بناء علي تعليمات الدكتور اشرف الشرقاوي وزير قطاع الأعمال خلال زيارته الأخيرة لمصانع غزل المحلة مع رئيس الشركة القابضة لم يسفر عن اي جديد بعد رفض رئيس القابضة الموافقة علي تخفيض أسعار الغزول خوفا من النزول عن سعر التكلفة وحتي لا يتعرض للمساءلة القانونية لعدم امتلاكه أية صلاحيات في هذا الشأن سوي تنفيذ قرار بيع أسعار الغزول وفقا لأسعار الدولار العالمية واكتفي فقط بتقديم تسهيلات في سداد أسعار الغزول علي عدة شهور

وأوضح ان المشكلة في طريقها إلي الدخول في النفق المظلم لعدم قدرة أصحاب المصانع علي تحمل زيادة الأسعار خاصة في عدد من أصناف الغزول والتي وصلت إلي92% وفي بعض الأصناف الأخري الي78% حيث تسببت هذه الزيادة خلال الفترة الأخيرة في حدوث خسائر للعديد من أصحاب المصانع أصابتهم بحالة من السخط والغليان

مما دفعنا لعقد اجتماع طارئ وفي حضور أعضاء الجمعية العمومية لاتخاذ القرار المناسب.

وأضاف نائب رئيس الرابطة ان هناك فرصة قائمة بعد الحصول علي موافقة من رئيس الشركة القابضة علي عقد اجتماع غدا بمكتبه بالقاهرة وفي حضور ممثلين عن أصحاب المصانع ورجال الأعمال بالمحلة وخمسة أعضاء من الرابطة للاجتماع من جديد لبحث المشكلة ومحاولة التوصل لحلول ترضي الطرفين.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles