22.7 C
New York
الثلاثاء, يوليو 5, 2022

Buy now

“التيار الديمقراطي”: المنافسة بالمحليات ستكون متنوعة ومفتوحة

التيار الديمقراطي

التيار الديمقراطي

 
كتبت : شريهان عاطف
من المفترض أن تتنافس الأحزاب السياسية والمرشحين المستقلين على 54ألف مقعد في إنتخابات المحليات، وبحسب القانون المقترح من قبل الحكومة الذي خصص ثلاثة أرباع المقاعد للأحزاب، مما جعل الطرق وعرة أمام الأحزاب لكثرة عدد المقاعد وانتشارها بدايًة من القرى وإنتهاءًا بالمدن، واعطي أهمية قصوى للإنتخابات المحلية التي يصعب على أى فصيل السيطرة عليها لضعف الأحزاب وعدم قدرتها على المنافسة بوضعها الحالي مقارنًة بالإنتخابات البرلمانية.
وبناءًا على ذلك، قامت أحزاب التيار الديمقراطي برفع حالة الطواريء من تجهيزات واستعدادات للإنتخابات المحلية، والعمل على حصولها على أكبر نسب مقاعد في المحليات لخدمة المواطنين والمجتمع ككل.
من جانبه، قال عبد المنعم إمام، أمين عام حزب العدل والقيادي بتحالف التيار الديمقراطي، إن الإنتخابات المحلية فرصة جميع الأحزاب لاستقطاب أكبر عدد من الأعضاء وتقديمهم كمرشحين.
وأضاف: إن طبيعة الإنتخابات المحلية ستكون مغايرة لما حدث في الإنتخابات البرلمانية، لإعتمادها على القوائم الضيقة داخل الوحدات المحلية، متمنيًا أن تُشكل قائمة واحدة على مستوى الجمهورية كما حدث في إنتخابات مجلس النواب.
وأكد إمام، على أن المنافسة في الإنتخابات ستكون متنوعة ومفتوحة، لافتًا إلى إنتظار أحزاب التيار الديمقراطي للقانون الذى سيخرج من مجلس النواب بصيغته النهائية، مطالبًا بضرورة تعديل النسب التى اقترحتها الحكومة لتصبح الثلث للفردي والثلثين للقوائم.
وأشار أمين عام حزب العدل، إلى أن تأزم الوضع السياسي الحالي بسبب غلق المجال العام، منوهًا عن أنَّ الإنتخابات قد تكون وسيلة للإنفتاح والنزول للإختلاط بالناس في النجوع والقري والأحياء والمدن لتعريف ببرامج التيار الديمقراطي.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles