الثلاثاء, ديسمبر 7, 2021
Homeأخبار المحافظاتإخلاء سبيل صاحب شركة نقل ومدير جمارك في قضية تهريب آثار لأمريكا...

إخلاء سبيل صاحب شركة نقل ومدير جمارك في قضية تهريب آثار لأمريكا من دمياط

النيابة العامة

شعار النيابة العامة

باشرت النيابة العامة في دمياط، برئاسة محمد حمدي وكيل النائب العام ومصطفى عبدالحق معاون قضائي، وبإشراف محمد الشربيني مدير النيابة، اليوم، التحقيق في إحباط تهريب آثار لأمريكا عبر الميناء وأمرت النيابة بإخلاء سبيل صاحب شركة الشحن ونجل عم مالك الشحنة بضمان محل إقامتهما وسرعة ضبط وإحضار مالك الشحنة الهارب.

وقال مصدر، إن النيابة استمعت لأقوال صاحب شركة النقل، وابن عم مالك الحاوية، الذي أنهى الإجراءات الخاصة بالشحنة، وتبين أنه كان يعمل مدير إدارة بالجمارك سابقًا، وأن مالك الحاوية، مقيم في أمريكا منذ 30 عامًا وأمرت النيابة بإخلاء سبيل صاحب شركة الشحن ونجل عم صاحب الشحنة وسائق وهم كلا من “محمد.س.م،عبد.ا.م وعماد.ى.أ”.

وأشارت التحريات لعدم علم الثلاثة بمشمول الشحنة وشراءهم محتوياتها كأنتيكات لتزين الفيلا الخاصة بصاحب الشحنة في أمريكا وأمرت النيابة بسرعة ضبط وإحضار صاحب الشحنة الهارب المدعو أيمن.ا.م.ع وإخطار الإنتربول الدولي ووضعه على قوائم ترقب الوصول بالموانئ والمطارات المصرية مع إخطار الجهات الرسمية بعدم مغادرته البلاد حال كونه داخلها والحصول على بيان من إدارة الجوازات والهجرة حال دخوله أو خروجه البلاد والإبلاغ بموعد الطائرة القادم على متنها كما طالبت النيابة بتشكيل لجنة خماسية من وزارة الآثار للفحص.

كانت جمارك الصادر بدمياط بالاشتراك مع مباحث الميناء تمكنت من ضبط شحنة قطع أثرية ببيان جمركي رقم 8688، وذلك قبل تهريبها بداخل حاوية 20 قدما مسجلة برقم 22203417.

وبحسب أوراق الشحنة فقد حاول مكتب “عماد. ي.أ” بميت غمر بمحافظة الدقهلية تهريب قطع أثرية بداخل منتجات خان الخليلي، وأثاث في طريقها إلى الولايات المتحدة، حيث تم ضبط مخطوطة أثرية وسجاد يعود لحقبة تاريخية، وتم فحص الشحنة والتحفظ عليها.

وأكد مصدر باللجنة ، احتواء الشحنة على برواز خشبي بداخله مخطوطة من المصحف الشريف من سورة آل عمران والهوامش مكتوبة بلغة غير عربية وتخضع لقانون حماية الآثار رقم 117 لسنة 83 م و5تماثيل حجرية، بينهم 4 تماثيل تعود للعصر الفرعوني، عليها كتابات مصرية قديمة “الهيروغليفية”، وتمثال من الحجر الجيري على هيئة رجل يمسك بثعبان يرجح عودته للآشوريين وعدد كبير من المشغولات المعدنية تبلغ نحو 30 قطعة، وعدد كبير من السجاد اليدوي بنحو 50 قطعة، يرجح عودتها لأسرة محمد علي، و4 قطع من الموبيليا الخشبية متنوعة الأشكال وصور فوتوغرافية للرئيس الراحل جمال عبدالناصر، وأنور السادات، و4أطباق خزفية.

وقررت اللجنة المشكلة، ندب لجنة عليا من هيئة الآثار لفحص مشمول الشحنة مرة أخرى دون إعادة لفحص المخطوطة التي تخضع لقانون حماية الأثار.

RELATED ARTICLES

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Most Popular

Recent Comments

علاء حامد on فما للعمر بعدك فرح
علاء حامد on فما للعمر بعدك فرح