31.8 C
New York
الثلاثاء, أغسطس 9, 2022

Buy now

الدراسات تؤكد أن الحيوانات المنوية تقل بمشاهدة التليفزيون

مشاهده التليفزيون

صوره ارشيفيه

بدأت دورة الألعاب الأولمبية “Rio 2016” التى تتميز بالمهرجانات والجماهير تعيش هذه اللحظات فى جميع أنحاء العالم أمام التليفزيون، ولكن بالنسبة للرجال الذين يأملون أن يصبحوا آباء فى أى وقت فى المستقبل قد يعانون من المشاكل فى المستقبل بسبب الإفراط فى الجلوس أمام التليفزيون.

وقد وجد فريق من الباحثين الدنماركيين أن المشاهدة أكثر من خمس ساعات من التلفزيون يومياً يمكن أن يخفض عدد الحيوانات المنوية للرجل بمقدار الثلث.

ولتأكيد نتائج الدراسة، قام الباحثون من جامعة كوبنهاجن الدنماركية، بتحليل بيانات أكثر من 1200 من الشباب الأصحاء لمعرفة تأثر حياة الأريكة التى تنقضى فى مشاهدة التليفزيون على خصوبتهم.

وأظهرت النتائج التى نشرت فى الدورية الأمريكية لعلم الأوبئة، أن عدد الحيوانات المنوية للأشخاص الذين يشاهدون التليفزيون أكثر من 5 ساعات يومياً كان 37 مليونا لكل مليلتر من السائل، بالمقارنة مع 52 مليونا فى الملليمتر الواحد بين الرجال الذين نادرا ما يشاهدون التلفزيون.

وأشار الباحثون إلى أنه كان لديهم أيضا مستويات أقل من هرمون التستوستيرون “هرمون الذكورة”، الذى يحتاجه الجسم لإنتاج الحيوانات المنوية.

ولكن اكتشف العلماء فى معرض أبحاثهم أن قضاء بعض الوقت فى الجلوس أمام جهاز الكمبيوتر لا يبدو أن لها نفس التأثير السلبى، قد يكون هذا بسبب أولئك الذين يشاهدون التلفزيون أكثر من اللازم هم أقل عرضة لممارسة الرياضة أو تناول الطعام الصحى، والتى تعتبر العادات الأساسية للمحافظة على الخصوبة.

جدير بالذكر، أن دراسة أمريكية 2013 وجدت أن 15 ساعة من ممارسة الرياضة أسبوعياً يمكن أن تعزز نوعية الحيوانات المنوية.

ونشرت نتائج الدراسة عبر موقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles