31.8 C
New York
الثلاثاء, أغسطس 9, 2022

Buy now

الأربعاء المقبل .. انتخابات شعبة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بـ ” الصحفيين”

نقابة الصحفيين

نقابة الصحفيين

تجرى يوم الأربعاء المقبل، 24 أغسطس الجاري، انتخابات مجلس إدارة جديد لشعبة محرري قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في نقابة الصحفيين، والتي ترشح فيها سبعة صحفيين على منصب رئيس وعضوية المجلس الجديد، ومدته عامان

وقال كارم محمود، عضو مجلس نقابة الصحفيين ورئيس لجنتي التشريعات والمتابعة والاتصال، في تصريحات صحفية له اليوم (الأربعاء)، إن الانتخابات يتنافس فيها اثنان من الزملاء على منصب “رئيس الشعبة”، هما: أشرف شهاب من جريدة “الأهالي”، ومحمد لطفي “العالم اليوم”، فيما يتنافس خمسة زملاء على مقاعد عضوية مجلس إدارة الشعبة، هم: أحمد عواد “الشروق”، أشرف أنور “الأسبوع”، خالد أبوالمجد “جيل الغد”، مصطفى الدمرداش “لغة العصر”، وهاني الروبي “روزاليوسف”.

بينما أعلنت الزميلتان: علا عبدالرشيد “مجلة أكتوبر” وهيام عبدالحفيظ “جريدة الجمهورية” اعتذارهما عن عدم الترشح، بعد إغلاق باب التنازلات، وجرى استبعاد الزميل أحمد عبدالقوي “جريدة المساء” بمعرفة اللجنة المشرفة على الانتخابات لعدم انطباق شروط الترشح عليه.

وأوضح كارم محمود، وهو المشرف على نشاط الشعب والروابط المتخصصة في نقابة الصحفيين، أن الانتخابات ستجرى تحت إشراف “لجنة خماسية” تضم إلى جانبه، الزميل محمود كامل عضو مجلس النقابة، وثلاثة زملاء من قدامي العاملين في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والمشهود لهم بالنزاهة والحيدة، وهم: أحمد بكير “الوفد”، شريف عبدالباقي “الأهرام”، وكمال ريان “الأحرار”.

وأضاف محمود أن الكشوف النهائية لأعضاء الشعبة، والتي تم إعلانها بعد مراجعتها من النقابة، أظهرت أن عدد الأعضاء بلغ (92) صحفيًّا وصحفية، وبالتالي فإن النصاب القانوني المطلوب (50%+ واحد) لصحة انعقاد الجمعية العمومية للشعبة سيكون (47) عضوًا. مشيرًا إلى أن التصويت في الانتخابات سيبدأ في تمام الساعة الرابعة عصر يوم الأربعاء المقبل، وحتى السادسة مساءً، وسيتم إحصاء من أدلوا بأصواتهم عند إغلاق باب التصويت، فإذا تبين اكتمال النصاب القانوني سيتم عقد الجمعية العمومية للشعبة، التي سيتم فيها استعراض التقرير المقدم من مجلس الإدارة السابق عن نشاط الشعبة خلال العامين الماضيين، وبعد انتهاء أعمال الجمعية سيبدأ فرز أصوات الناخبين، ثم إعلان مجلس الإدارة الجديد الذي سيتولى إدارة الشعبة طيلة العامين المقبلين.

وأوضح أنه إذا لم يكتمل النصاب القانوني، سيتم إجراء الجمعية العمومية والانتخابات يوم الأحد القادم (28 أغسطس) بنفس المرشحين الحاليين، ويكتمل النصاب القانوني بحضور (25%+ واحد) من الأعضاء.

وأكد محمود أن مجلس النقابة ليس طرفًا في المنافسة بين الزملاء المرسحين، ويقف على مسافة واحدة منهم جميعًا، ويتمنى لهم التوفيق في تنافسهم الشريف على التصدي لمهمة خدمة زملائهم في الشعبة، مضيفاً أن مجلس النقابة سيقدم كل الدعم المطلوب لمجلس الشعبة الجديد، لمساعدته على القيام بمهمته على أكمل وجه.

واختتم كارم محمود تصريحاته، بتأكيد أنه جرى فحص وتدقيق كل الطعون والملاحظات التي قدمها أو أبداها بعض الزملاء، وتم الأخذ ببعضها واستبعاد عدد من الأسماء التي كانت مسجلة في كشوف الشعبة، فيما تم رفض طعون أخرى سواء لعدم دقتها أو جديتها، أو لأنها قدمت من غير ذي صفة.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles