12.7 C
New York
الإثنين, أكتوبر 3, 2022

Buy now

وزير الأوقاف: مصر مهد الحضارة وملتقى الأديان

محمد مختار جمعة وزير الاوقاف

الدكتور محمد مختار جمعة وزير الاوقاف

ا ش ا

افتتح الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، والكاتب الصحفي حلمي النمنم، وزير الثقافة، ويحيى راشد، وزير السياحة، وبمشاركة وزراء الصحة والطيران والهجرة، والدكتور محمد مهنى مستشار شيخ الازهر، ومحافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة، مساء اليوم الخميس، احتفالية ملتقى الأديان العالمي (هنا نصلي معا)، بسانت كاترين بجنوب سيناء.

وأوضح وزير الأوقاف، أن هذا الملتقى رسالة موجهة للعالم بأثره أن مصر أرض السلام، والدين لله والوطن للجميع، ولكي نجتمع سويا تحت شعار (هنا نصلي معا).

وأضاف أن مصر مهد الحضارة وملتقى الأديان، وأن مدينة سانت كاترين التي تحتضن الاحتفال رمز عالمي للتعايش السلمي بين الأديان وبين بني البشر دون تمييز.

وأضاف أننا جئنا لجنوب سيناء لنرسل منها رسالة سلام للعالم كله.. أن الدين الإسلامي دين سلام ومحبة ويؤمن بكل الأديان السماوية.

وتهدف الاحتفالية الى التأكيد بأننا لسنا بلدا سياحيا فقط، وإنما نحن متميزون في كل شيء في أمننا وآماننا وطقسنا وتنوع السياحة لدينا والقائمين عليها.

شارك في الاحتفالية رجال دين مسيحي، وكبار الشخصيات العالمية والمحلية، ورجال دين وسياسيون، ورجال أعمال وإعلاميون وفنانون.

وأكد الكاتب الصحفي حلمي النمنم، وزير الثقافة، أهمية تلك الاحتفالية لإلقاء الضوء على ما تتمتع به مصر عموما وجنوب سيناء وسانت كاترين من خصوصية دينية وسياحية وثقافية عالمية، وأنها ملتقى لمختلف الأديان السماوية، موضحا أن جميع المشاركين يعلنون العمل والسعي من أجل السلام ونبذ العنف.

وأشار إلى أن مصر بلد الأمن والأمان والاستقرار، وأن الاحتفالية تبعث برسالة للعالم بما تتمتع به مصر من استقرار وتعاون بين كل أبنائها، حيث يشارك اليوم ممثلون لكل الأديان السماوية ونعرض لفنون وترانيم وتواشيح دينية ومسيحية فى تناغم واحد يدعو للسلم والعمل لخير البشرية، مؤكدا حرص الحكومة المصرية على إيصال تلك الرسالة.

بدوره، أكد محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة -خلال الاحتفالية- أن سانت كاترين تعتبر أهم منطقة للسياحة الدينية في العالم وبها مناطق سياحية ودينية وجبال مقدسة وغيرها من المقاصد السياحية الفريدة، ودعا إلى تكاتف الجهود لتحقيق مستقبل أفضل لمدينة سانت كاترين لمزيد من السياحة وزيادة عدد الوافدين إليها كمدينة عالمية آمنة للسياحة الدينية العالمية، وبما يناسب مكانتها الدينية والروحية.

وأشاد المحافظ بدور الوزارات ورجال الأعمال في دعم السياحة إلى سانت كاترين، مؤكدا أن الاحتفال تشارك به وفود من رومانيا وباكستان وإندونسيا والمغرب والجزائر، بالإضافة إلى رجال الدينين المسيحي واليهودي وكبار الفنانين والشعراء والإعلاميين والكتاب والصحفيين، وأن احتفالية (هيا نصلى معا) تدعو العالم ليشهد مدى حب المصريين للسلام ونبذهم الخلاف والعنف.

شاركت في الاحتفالية فرق للفنون الشعبية من جنوب سيناء وفرق للترانيم الدينية والأناشيد، كما ستتضمن الاحتفالية إقامة صلاة لمختلف الجنسيات المشاركة من أجل السلام وزيارة الأماكن المقدسة، وعرض فيلم تسجيلي عن سانت كاترين ودير سانت كاترين، وزيارة أهم المزارات الدينية وعلى رأسها دير سانت كاترين، وعروضا فنية بمشاركة نحو 12 فرقة محلية وعالمية تتضمن التراتيل والترانيم الدينية، وعروض فرقة (رسالة سلام) تحت قيادة المايسترو انتصار عبدالفتاح، وتختتم الاحتفالية بتكريم عدد من الشخصيات الدينية والعالمية.

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

- Advertisement -spot_img

Latest Articles